أخبار عاجلة
الرئيسية / النشرة / نجاح مراهق في بناء أخف قمر صناعي في العالم، وناسا توافق على إطلاقه
أخف قمر صناعي

نجاح مراهق في بناء أخف قمر صناعي في العالم، وناسا توافق على إطلاقه

كتبت: مها طــه

فاز مراهق هندي في مسابقة دولية لبناء قمر صناعي فعّال، حيث تمكن “رفاث شاروق” صاحب الـ18 عام من تنفيذ أخف قمر صناعي في العالم ولكن هذا لم يكن كل شئ، فوكالة ناسا الفضائية وافقت على إطلاق هذا القمر الصناعي الشهر المقبل.

يزن القمر الصناعي الصغير حوالي 64 جرام، وسيشرع في مهمة مدارية مدتها 4 ساعات تبدأ من منشأة “والوبس” للطيران التابعة لوكالة ناسا لعلوم الفضاء في ولاية فيرجينيا الأمريكية يوم 21 يونيو. عندما يتمركز “والوبس” في منطقة الجاذبية الصغرى سيكون هدفه الرئيسي هو اختبار متانة غلافه الخفيف ذو الطباعة ثلاثية الأبعاد.

قال شاروق أنهم قاموا بتصميم وتنفيذ القمر الصناعي من الصفر، وأضاف أنه سيكون هناك نوع جديد من الكمبيوتر على متن الطائرة وثمانية أجهزة استشعار عن بعد مدمجة لقياس التسارع والتناوب والغلاف المغناطيسي للأرض.

دخل شاروق في مسابقة للفضاء تديرها شركة “idoodlelearning” التعليمية وبدعم من وكالة ناسا لعلوم الفضاء واتحاد منح الفضاء في كولورادو. قامت المسابقة التي شارك فيها طلاب المدارس على تحدي اختراع جهاز يتناسب حجمه مع مكعب يبلغ طوله 4 متر ولا يزيد وزنه عن 64 جرام والأهم من ذلك  هو أن يكون ذو قيمة فضائية.

سُمي هذا القمر الصناعي الصغير باسم “KalamSat” على اسم العالم النووي والرئيس الهندي الأسبق أبو بكر زين العابدين عبدالكلام. ترجع خفة وزن القمر الصناعي لإطاره المصنوع من ألياف الكربون بوليمر المقوىk وهي مواد تتميز بالقوة بالنسبة لوزنها وتستخدم في العديد من المجالات بما فيها هندسة الطيران.

في 21 يونيو، سيتم إطلاق القمر الصناعي في رحلة دون مدارية، حيث ستكتمل رحلته ذهابًا وإيابًا لمدة 4 ساعات وسيتم التشغيل لمدة 12 دقيقة في منطقة الجاذبية الصغرى من الفضاء. اعتمدت وكالة ناسا في هذا البحث على التفكير خارج الصندوق، فهي لم تلجأ إلى أي من علمائها ومهندسيها لإثبات مبدأ مهم، وهو أنه لا يهم من تكون أو ما هو عمرك، فالعلم لا يحتاج إلى كل هذا.

في مارس الماضي، تصدرت وكالة الفضاء عناوين الصحف عندما تم تصحيح بياناتها من قِبل طالب يبلغ 17 عامًا من الممكلة المتحدة، وكان المراهق “مايلز سولومان” يدرس البيانات التي سجلتها أجهزة الكشف عن الإشعاع في محطة الفضاء الدولية خلال فترة الإقامة التي قام بها رائد الفضاء البريطاني “تيم بيك” لمدة ستة أشهر ولاحظ وجود خطأ في مستويات الطاقة المُبلغ عنها.

وقبل أسابيع قليلة، أعلنت وكالة ناسا أيضًا عن إطلاق جهاز يسمى “miniPCR” إلى محطة الفضاء الدولية لاختبار الميكروبات الموجودة في الفضاء لأول مرة، وقد اخترعت هذا الجهاز مراهقة تبلغ من العمر 17 عام وتُدعى “آنا صوفيا بوجورايف”.

المصادر: cubesinspace  business-standard  bbc  sciencealert

Comments

comments

(Visited 20 times, 1 visits today)

عن Eng.Ahmed

شاهد ايضا

دليل جديد يربط السلوك الإجرامي بخلل الفص الجبهي

دليل جديد يربط السلوك الإجرامي بخلل الفص الجبهي

كتبت: مها طــه بعد فحص أدمغة 124 سجينًا في الولايات المتحدة الأمريكية، وجد فريق البحث …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *