أخبار عاجلة
الرئيسية / ليه وإزاي؟ / عشرة اكتشافات ستغير شكل العالم!

عشرة اكتشافات ستغير شكل العالم!

كتب: أحمد حسين

تخيل أن تأكل برجر بلا دهون؟ أو أن تؤخر الموت لمصاب بطلق ناري؟ أو أن ترتدي بدلة ”ironman“؟ تخيل فعلًا إمكانية حدوث كل هذا؟

منذ فترة قصيرة بدأت قناة ”ناشونال جيورافيك“ في عرض وثائقي جديد باسم ”اكتشافات“ أو ”Breakthroughs“ يتحدث عن الاكتشافات الجديدة للعلم والتي يمكنها تغيير شكل المستقبل تمامًا:

– البدلة الخارجية (Exo suit):

البدلة الخارجية أو “Exo suit” الأسم المصغّر لـ “Powered exoskeleton”. صممت هذه البدلة لتجعل من يرتديها قادرًا على حمل وزن يصل إلى 16 كيلو بسهولة، يمكن أيضًا لهذه البدلة أن تقلل من إجهاد العضلات بنسبة 300% ويمكنها تحسين إنتاجية المصانع الكبيرة بنسبة تصل إلى 27 ضعف. الإدارة الأمريكية تحاول استخدام هذه البدلة في الأغراض العسكرية تمامًا كبدلة ”ironman“ لذلك يفكرون في تزويد قدرتها على صد الطلقات. كذلك سيكون لها أغراض أخرى غير عسكرية، فستعمل كمساعد لمن يعاني من اصابة أو مرض ما في قدميه تمنعه من المشي، فستعمل هذه البدلة كهيكل عظمي خارجي يساعده على التحرك والمشي مرة أخرى.

– تعلق الإنعاش:

في عام 2014، باحثون في مستشفى ”بنسلفينا“ اكتشفوا طريقة يمكنها تأخير موت شخص مصاب بطلق ناري أو طعنة عن طريق وضعه في حالة ”التعلق الإنعاشي أو Suspended animation“.  تقوم الفكرة بالأساس على سحب الدم من المريض مع ضخ محلول ملح بارد في نفس الوقت، مما يخفض درجة حرارة الجسد إلى 10 درجات مئوية، فتتوقف جميع الأجهزة تقريبًا، لا دم ولا تنفس مما يعطي للطبيب وقتًا أطول في إنقاذ هذا المصاب، وذلك يجعل نسبة انقاذه ترتفع من 7% إلى 50%.

– طعام مُصنّع:

تجربة صُنع برجر صناعي تكلف 300 ألف دولار. في عام 2013، تم صنع أول برجر من ألياف وخلايا جذعية خاصة بالعضلات، طعمه كان قريبًا من اللحم لكنها لا يحمل نفس كمية الدهون. وبالرغم من أن التجربة كانت مكلفة جدًا لكنها ستتكلف أقل من ذلك بكثير لدرجة أنها ستصل إلى تكلفة 9 دولارات عند الوصول لإنتاج عدد كبير من العضلات. يمكن لهذا البرجر أن يكون مطروحًا في الـ10 سنوات القادمة، ومن المتوقع أن ينقذ هذا الثروة الحيوانية في العالم.

– الطباعة ثلاثية الأبعاد:

هذه الطباعة يمكنها أن تقلب موازين كل شيء. ففي مجال الطب مثلًا، تم طباعة فك ليكون بديلًا للفك الأصلي التالف، فطباعة العظام وغيرها من الأشياء المهمة لم يعد مستحيلًا. أحد النساء تم زراعة جمجمة كاملة مطبوعة بالطباعة ثلاثية الأبعاد بداخل رأسها. بعض العلماء يقولون أنهم يحاولون طباعة قلب كامل من بعض خلايا المريض. في مجال الهندسة، في عام 2014 قامت شركة “WinSun“ الصينية بطباعة عشرة بيوت بحجم طبيعي في يومٍ واحد، هذه البيت مناسبة للعيش بداخلها بشكل عادي. مفترض استخدام هذه الخاصية في أوقات الدمار الشامل الذي يصيب بعد البلدان لأسباب مختلفة. اعرف بمزيد من التفاصيل عن طباعة الأعضاء ثلاثية الأبعاد بالأنسجة الحية واستخدامها طبيًا:

طباعة أعضاء ثلاثية الأبعاد بأنسجة حيّة

– حياة صناعية:

قضى عالم البيولوجيا الجينية ”كراج فينتير“ 15 عامًا وصرف حوالي 40 مليون دولار لصُنع أول خلية صناعية بالكامل. باستخدام 1.1 مليون حرف من الشفرة الجينية، صنع الفريق المصاحب له بكتيريا كاملة من البداية. في 2014 بدأت بعض الشركات في صنع الحمض النووي ”DNA“ من الصفر، من المتوقع أن يساعد هذا الاكتشاف في تطوير الدواء بشكلٍ كبير.

– عملية البناء الضوئي الخارقة:

أكثر من 40% من العالم يعتمد بشكل أساسي على الأرز والقمح كطعام لكن عندما يصل عدد البشر إلى 10 مليار شخص بحلول عام 2050، لن تستطيع محاصيل الرز والقمح سد حاجة البشر جميعًا. لذلك سيتم استخدام عملية بناء ضوئي خارقة تسمى ”C4 photosynthesis“. تقوم هذه العملية بالأساس على تجميع النبات لكميات كبيرة من ثاني أكسيد الكربون والحفاظ عليه بداخل خلايا خاصة موجوده في الأوراق. أظهرت الاختبارات الأولية أن هذه العملية ستزيد من المحاصيل الزراعية بنسبة 50%. بحسب معهد ماساتشوستس للتقنية أو (MIT) فإن هذه العملية سيتم تعميمها في العشر سنوات القادمة.

– تعديل الجينات:

في عام 2015 قام بعض العلماء الصينين بتعديل جينات جنين إنسان للمرة الأولى في التاريخ. خلال هذه الفترة، قام الباحثون بتعديل جينات 86 جنين، هذا التعديل كان لجين يمكنه أن يؤدي إلى فقر حاد في الدم، نجحت العملية لـ 28 جنين منهم لكنها أيضًا أصابتهم ببعض التحولات الغربية. لذلك فتعديل الأجنة جينيًا أمر غير قانوني في دول كثيرة، لكنه يمكن أن يمنع الكثير من الأمرض من ضمنها مرض ”الإيدز أو Hiv“ عن طريق تعديل جين المناعة لمقاومة المرض بقوة.

– الطاقة الصناعية:

مجموعة من الفيزيائيين في منشأة الإشعال الوطنية أو ”Nit“ استطاعوا بناء نجم مصغّر لإنتاج طاقة نظيفة عن طريق التفاعل الذرّي. هذه الطاقة تتكون عن طريق تسليط 192 ليزر قوي على كرة من الهيدروجين المجمّد في حجم حبة الرمل. عندما يحدث هذا، يتم بعدها مجموعة من التفاعلات، لذلك تبدأ كرة الهيدروجين في التحول إلى نجم صغير مشع بالطاقة. تكلفة هذه التجربة وصلت إلى 3.5 مليار دولار، ونجحت بالفعل في انتاج طاقة من هذا التفاعل الذري عام 2013.

– الخلود المعرفي أو السبراني ”Cybernetic immortality“:

المليونير الروسي ”ديمتري إستكوف“ (32 عام) عرض على البشر فرصة الخلود  عن طريق مبادرة 2045 ثلاثية الأبعاد. هذه المبادرة تقوم على أساس صناعة أشكال قريبة من البشر وتحميلها بالمخ البشري والإدراك والشخصية. نجحت هذه التجربة في صناعة شكل لإنسان آلي قريب من البشر يمكن التحكم به عن طريق المخ البشري.

– العقل الجمعي الالكتروني:

في عام 2014، استخدم بعض العلماء الإنترنت لربط العقول البشرية ببعضها في فرنسا والهند. أحد العقول قال كلمة ”مرحبًا“ فتمت ترجمتها على أنها أضواء متوهجة قبل إعادة ترجمتها إلى أصلها (على أنها تحية). التواصل العقلي أصبح ممكنًا، ففي بعض التجارب قاموا بربط عقل رجل بعقل فأر وأستطاع الرجل تحريك ذيل الفأر عن بُعد، أيضًا قام رجل آخر بتحريك يد شخصًا غيره عن طريق ربط العقول فقط ببعضها البعض.


المصدر

Comments

comments

(Visited 18 times, 1 visits today)

عن Eng.Ahmed

شاهد ايضا

العالم محاكاة كمبيوتر: عرض ترومان المستمر

العالم محاكاة كمبيوتر: عرض ترومان المستمر

كتب: أحمد حسين سنة 1998، صَدَر فيلم «عرض ترومان» أو The Truman show، من إخراج …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *